أكدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق عدم حدوث أي تبديل في النتائج أو تزوير لها حتى الآن، وذلك على ضوء نتائج عمليات العد والفرز اليدوي المتواصلة ومقارنتها مع النتائج الإلكترونية والتي شملت قرابة 15 ألف محطة من إجمالي المحطات.
وقال عضو الفريق الإعلامي للمفوضية عماد جميل – في تصريحات خاصة لقناة (سكاي نيوز عربية) اليوم الأربعاء – : “حتى الآن، ومع جمع نتائج إعادة العد والفرز اليدوي التي تمت على مراحل خلال الأيام الماضية بمختلف المحطات الانتخابية التي وردت عليها طعون، فإن النسبة المنجزة بلغت ربع إجمالي المحطات الانتخابية”.
وأضاف: “أن تطابق النتائج بين العدين الإلكتروني واليدوي يمثل رسالة طمأنة للجميع من أنه لا توجد اختلافات بين النتائج”، موضحًا أنه تم اكتمال العد والفرز اليدوي في 12 محافظة والمتبقي 3 محافظات وهي (السليمانية – دهوك – واسط) ولم تسجل فيها طعون.
وتابع: “حرصًا منا على تلبية مطالب المعترضين، قررنا تمديد مدة استقبال الأدلة التي تخص بعض الطعون المقدمة سابقا بلا أدلة على مدى 3 أيام إضافية، وبعد انتهاء فترة ملحق الطعون هذه، سترحل الطعون كافة للهيئة القضائية، والتي ستكون قراراتها ملزمة لنا كمفوضية ولمقدمي الطعون على حد سواء”.
وقد بلغت نسبة المشاركة في الانتخابات البرلمانية العراقية المبكرة التي تمت الشهر الماضي 43% بواقع مشاركة أكثر من 9.5 ملايين ناخب أدلوا بأصواتهم، من أصل نحو 22 مليون عراقي يحق لهم التصويت