وأوضح المركز الألماني أنهم لم يكونوا على علم بواقعة الطيار أشرف أبو اليسر الذي تسبب محمد رمضان في فصله من العمل ورفض إعطاءه مبلغ التعويض المادي الذي حصل عليه من المحكمة بالإضافة إلى ظهور محمد رمضان مع الممثل إسرائيلي.

وأصدر المركز الألماني برئاسة محمود عبد الله الخطيب، بيانا صحفيا بشأن منح الدكتوراه الفخرية لمحمد رمضان ولقب سفير الشباب العربي، جاء فيه: “يتقدم مجلس إدارة المركز الثقافي الألماني الدولي بالاعتذار من الشعب المصري وحكومته وجيشه، من تكريم المدعو محمد رمضان المطرب والممثل”.

وأضاف البيان أن المركز لم يكن يعلم نهائيا بحادثة الطيار المصري المؤسفة مستنكرا تلك الواقعة، إضافة إلى اللقاء والتصوير مع مطرب وممثل إسرائيلي، مشيرا إلى أن مجلس إدارة المركز الثقافي الألماني الدولي اتخذ قرارا بسحب شهادات التكريم.

ووجه المركز الشكر لكل من لفت نظرهم لذلك.

أول رد من محمد رمضان

وبعد سحب الدكتوراه الفخرية نشر الفنان المصري محمد رمضان صورة له وهو يحمل طفلة لبنانية، مشيرا إلى أنها أصغر معجباته من لبنان.

وجاءت التدوينة بعد وقت قليل من إعلان المركز الثقافي الألماني بلبنان سحب الدكتوراه الفخرية منه ولقب سفير الشباب العربي.

ونشر محمد رمضان صورته مع الطفلة عبر حسابه الخاص بموقع “فيسبوك” معلقا عليها: “مع أصغر معجباتي في لبنان ربنا يحفظها لأسرتها”.