أكد العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في اتصال هاتفي أجراه الجمعة، بالرئيس التونسي قيس سعيد، حرص المملكة على أمن تونس واستقرارها.

وأوضح خادم الحرمين الشريفين خلال الاتصال، أن المملكة “تتابع باهتمام بالغ التطورات التي تمر بها تونس”، مؤكدا “حرص المملكة على أمن تونس واستقرارها، ووقوف المملكة إلى جانب تونس في ظل الظروف الصحية الصعبة التي تمر بها حتى تتجاوزها”.

وشدد الملك سلمان على أنه “وجّه الجهات المختصة في المملكة بسرعة تقديم دعم صحي إضافي لتونس يضاف للمساعدات السابقة للمساهمة في تلبية احتياج القطاع الصحي التونسي”، حسبما نقلت وكالة الأنباء السعودية “واس”.

ومن جهته، أعرب الرئيس التونسي، عن شكره لخادم الحرمين الشريفين، على “هذه المبادرة النبيلة التي تعكس عمق العلاقات التاريخية بين البلدين الشقيقين”، وجدد “تقديره لما تقوم به المملكة من مساندة لتونس في هذا الظرف الوبائي الصعب، مما كان له الأثر الكبير في إنقاذ حياة الآلاف، ودعم وتمكين للمؤسسات الصحية”.