وقال المسؤول الرفيع، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه كونه غير مخوّل التصريح علنا عن هذا الموضوع، إن دولا صديقة داخل حلف شمال الأطلسي وفي مقدمتها اليونان أبلغت إدارة الرئيس جو بايدن عن مخاوفها العميقة من حيازة سلاح البحرية التركي صفقة الغواصات من ألمانيا، والتي تبلغ قيمتها اكثر من أربعة مليارات دولار، وذلك بسبب ما وصفه بـ “تصاعد منسوب التوتر والاستفزازات التركية في شرق المتوسط وبحر إيجه”.

وأوضح المسؤول أن اليونان تعتبر حصول تركيا على هذه الغواصات في هذا الوقت بالذات “خطيرا وأن مساعي يونانية وأميركية أبلغت الجانب الألماني بضرورة إلغاء الصفقة أو إرجائها.

يذكر أن تركيا تمتلك حاليا 12غواصة هجومية من طراز “آي واي” – توصف بحسب البحرية الاميركية – بأنها قديمة العهد وتعمل على منظومة “ديزل” ولا يمكنها الغوص لأكثر من 200 متر.

لكن حصول أنقرة على صفقة الغواصات الألمانية سيمكنها من تعزيز قدراتها و”تهديد” الأمن القومي اليوناني، وفقا لمصادر عسكرية أميركية.