قال مفاوض من الحكومة الأفغانية، الخميس، إن حركة “طالبان” اقترحت وقفا لإطلاق النار، لمدة 3 أشهر، وذلك بعد أن أعلنت الحركة عن تقدمها ميدانيا وسيطرتها على مساحات واسعة من البلاد على مدار الأسابيع الماضية.

ونقلت وكالة “فرانس برس” عن المفاوض، إن طلب وقف إطلاق النار جاء “للإفراج عن سجناء”.

والأربعاء، أعلنت “طالبان” سيطرتها على معبر تجاري مهم يربط باكستان بجنوب أفغانستان. وقال المتحدث باسم الحركة، ذبيح الله مجاهد، إن المسلحين “استولوا على بلدة حدودية مهمة تسمى ويش في قندهار”.

وأضاف: “بذلك يكون الطريق الرئيسي بين (سبين) بولداك وشامان، ونقطة جمارك قندهار” تحت سيطرة طالبان، وفق ما ذكرت وكالة رويترز.

يذكر أن طالبان كانت قد ذكرت في وقت سابق، أنها تسيطر على 85 بالمئة من الأراضي الأفغانية.