في وقت تنتظر مصر والقارة الأفريقية مباراة نهائي دوري الأبطال التي تجمع الغريمين الأهلي والزمالك، الجمعة، كشفت مصادر مصرية عن مفاجأة لا تخطر بالبال تخص حكم المباراة التي حازت لقب “نهائي القرن”.

وكشف سمير عثمان، الحكم الدولي السابق، عن إصابة الجزائري مصطفى غربال، حكم مباراة النهائي بفيروس كورونا في وقت سابق أثناء تواجده بالقاهرة.

ونقلت صحيفة الشروق المصرية عن عثمان قوله: “مصطفى غربال لم يقد مباراة منذ 8 أشهر تقريبًا منذ مباراة الزمالك ضد الترجي التي خسرها الفريق المصري بهدف نظيف”.

وأضاف عثمان:” مصطفى غربال متواجد بالقاهرة منذ 40 يوماً، وشارك في معسكر الصفوة للحكام الأفارقة الذي أقيم قبل فترة”.

لكنه أكد وفقا لما نقلت “الشروق” أن “الحكم الجزائري تعرض خلال تواجده في القاهرة للإصابة بفيروس كورونا، إلا أنه شفي تمامًا وأصبح جاهزاً لإدارة المباراة”.

يشار إلى أن إعلان هوية حكم المباراة النهائية قد تأخر حتى قبل ساعات قليلة فيما اعتبره مراقبون بأنه جاء انتظارا لنتيجة فحص كورونا والتأكد التام من شفائه.

وتعد مواجهة الأهلي والزمالك الليلة في نهائي دوري أبطال أفريقيا، سابقة تحث للمرة الأولى في تاريخ مواجهات الفريقين إذ لم يسبق لهما مواجهة بعضهما البعض في النهائي القاري، كما لم يسبق أن بلغ المباراة النهائية فريقان من دولة واحدة من قبل.