لم تدم فرحة المستمثرين بالصعود الكبير للعملة الرقمية الشهيرة “بتكوين” سوى ساعات، إذ تراجعت بصورة خالفت كل التوقعات.
وكانت قيمة بتكوين تجاوزت، الأربعاء، حاجز الـ19 ألف دولار أميركي لكل وحدة من هذه العملة.

وتوقع محللون أن تصل قيمة هذه العملة إلى 300 ألف دولار أميركي خلال الأشهر الـ12 المقبلة، لكن لم تمض سوى 24 ساعة حتى فقدت هذه العملة أكثر من 8.7 في المئة من قيمتها، وفق “بلومبرغ”.

وكانت البيتكوين تتداول الأربعاء عند مبلغ 19 ألفا و 395 دولارا، وهو أعلى رقم في السنوات الأخيرة، إذ وصلت في 2017 إلى 19 ألفا و 511 دولارا .

ويعرف عن هذه العملة تأرجحها الشديد في الأسعار منذ انطلاقها عام 2009، غير أن الأسعار أخذت في الصعود المنتظم في الأسابيع الأخيرة.

وفي مطلع نوفمبر الجاري، كسرت العملة حاجز الـ16 ألف دولار، مما يعني قيمتها زادت 3 آلاف دولار خلال أسابيع معدودة، وهو أمر غير معهود في عالم العملات.

وفي المجمل، ارتفعت قيمة هذه العملة بأكثر من 150 في المئة منذ بداية العام الجاري 2020.