قال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، اليوم السبت، إن النتائج التي توصل إليها تقرير مفاده أن القوات الخاصة الأسترالية قتلت 39 من السجناء العزل والمدنيين في أفغانستان “مزعجة ومثيرة للقلق”.

وتوصل التقرير الذي نُشر يوم الخميس، بعد تحقيق في سلوك أفراد من القوات الخاصة الأسترالية في أفغانستان بين 2005 و2016، إلى أن ضباطا كبارا أرغموا جنودا على قتل سجناء عزل لإعداد القوات للقتال‭ ‬ والاعتياد على رؤية “الدماء”.

وأوصى التقرير بإحالة 19 من الجنود الحاليين والسابقين للقضاء.

وقال موريسون اليوم في أول تعليق علني له منذ نشر الوثيقة “هذا التقرير مروع ومزعج للغاية ويثير القلق”.

وأضاف “لكننا في أستراليا سنتعامل مع الأمر. سنتعامل معه بموجب قانوننا وبموجب نظامنا القضائي”.

وكان رد فعل أستراليا، التي عادة ما تفخر بشدة بتاريخها العسكري، يتسم بالجزع والغضب من خطورة نتائج التقرير.