أعلن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر، الأحد، إن معدل البطالة تراجع إلى 7.3 بالمئة في الربع الثالث من العام، مقارنة مع 7.8 بالمئة قبل سنة.
عزا الجهاز الانخفاض إلى “عودة الأنشطة اليومية المعتادة لطبيعتها، وذلك بعد التخفيف التدريجي للقرارات الاحترازية التي اتخذتها مصر للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد خلال الربع السابق”.

وكان معدل البطالة ارتفع إلى 9.6 بالمئة في ربع السنة من أبريل، إلى يونيو بسبب التداعيات الاقتصادية لفيروس كورونا.

وأوضح الجهاز في بيانه أن قوة العمل بلغت 28.171 مليون فرد، بارتفاع 5.6 بالمئة مقارنة مع الربع السابق، في حين بلغ عدد العاطلين عن العمل 2.061 مليون، بانخفاض 151 ألفا على أساس سنوي.