عاش اثنان من السباحين مغامرة شيقة بعد ممارستهما السباحة فى منطقة وعرة بأحد أنهار أستراليا، رغم أن الأجواء الصعبة التي تميز المنطقة تجعل الناس لا يفضلون ممارسة أي نشاط رياضى خاصة فى ظل انخفاض درجات الحرارة بالإضافة إلى وعورة المنطقة، لكن مغامرة الثنائى لم تمر بسلام حيث كادا يغرقان، إلا أنه تم إنقاذهما بطائرة هليكوبتر لتعود بهما إلى بر الأمان بعد أن كانا على بعد لحظات من الغرق في المياه الهائجة، وذلك أثناء سباحتهما في منطقة وعرة بمدينة ملبورن بأستراليا.

أن امرأة تبلغ من العمر 28 عامًا ذهبت للسباحة انزلقت على الصخور في محمية دايتس فولز على نهر يارا في ملبورن حيث هرعت صديقتها لمساعدتها ولكن سرعان ما جرفا بعيدًا أسفل المنحدرات ، وتمكنا فقط من التشبث بصخرة ورصدت أطقم طيران شرطة فيكتوريا الزوجين ووصلوا إلى مكان الحادث لرفع كل من الرجل والمرأة إلى بر الأمان.

وأظهرت اللقطات الزوجين يرتديان ملابس الاستحمام فقط جالسين على الصخور بينما كانا ينتظران أن يتم سحبهما إلى المروحية وتم إنزال الزوجين في حديقة فيكتوريا القريبة وعالجهما المسعفون.

قال السكان المحليون إنهم فوجئوا تفاجئوا بذهاب أي شخص للسباحة في مثل هذه الظروف الجوية القاسية وانخفاض درجات الحرارة بالإضافة إلى وجود المنحدرات مما يجعله أمرا خطيرا للغاية ونقلت المرأة البالغة من العمر 28 عاما إلى المستشفى لإصابتها بجروح طفيفة.