بالإضافة إلى الكشف عن MacBook Air خلال فعاليات مؤتمرها، قدمت أبل أيضًا جهاز Mac Mini جديدًا، والذى يعمل بأول مجموعة شرائح مخصصة من أبل مصممة خصيصًا لأجهزة Mac، وهي شريحة M1، فيما لا يزال يتميز الجهاز بنفس التصميم المألوف، لكنه يستخدم الآن شريحة قائمة على ARM. وقالت جولي برومز، كبيرة مديري هندسة الأجهزة: “إذا قارنت جهاز Mac mini بأجهزة الكمبيوتر المكتبية الأكثر مبيعًا في هذا النطاق السعري، فإن جهاز Mini هو عُشر حجمه ومع ذلك فهو أسرع بخمس مرات”، ويتميز M1 بأربعة أنوية عالية الأداء وأربعة نوى عالية الكفاءة. ويستخدم عملية 5 نانومتر، وهناك ثمانية أنوية GPU مع 128 وحدة تنفيذ، والتي من المفترض أن تؤدي إلى ذروة أداء 2.6 تيرافلوب، وهناك أيضًا محرك أبل العصبي لمهام التعلم الآلي، ووفقًا لشركة أبل، فإن جهاز Mac Mini الجديد أسرع بثلاث مرات من الطراز السابق عندما يتعلق الأمر بأداء وحدة المعالجة المركزية. وبالنسبة لأداء GPU فهو أسرع بست مرات، كما أن تسريع ML أسرع أيضًا بما يصل إلى 15 مرة، وفي الجزء الخلفي من الجهاز ستجد منفذ Ethernet ومنفذين Thunderbolt / USB4 يدعمان شاشة 6K ومنفذ HDMI 2.0 ومنفذين USB A ومنفذ سماعة رأس مقاس 3.5 مم، ويبدأ السعر من 699 دولارًا وسيتوفر Mac Mini الجديد الأسبوع المقبل.