طالب حازم إمام، نجم الزمالك ومنتخب مصر السابق، الاتحاد الأفريقى لكرة القدم “كاف” باختيار حكم متميز لإدارة النهائى الأفريقى بين الأهلى والزمالك، وقال الثعلب الصغير فى برنامجه وان تو عبر إذاعة أون سبورت إف إم، “طول العمر هيفضل فيه تنافس بين الأهلى والزمالك ولكن السوشيال ميديا هى سبب التعصب، الأمر تحول لخوض فى الذمم والأعراض، ولكن الطبيعى أن العلاقات الراسخة تدوم، وكل الأشخاص زائلون والأهلى والزمالك باقون.” وأضاف حازم إمام، “مباراة النهائى كل واحد يدعم ويساند فريقه والأفضل يكسب مفيهاش أى مشكلة، عشان كدا لازم الكاف يختار حكما مميزا للمباراة لأن فى رأيى لو أى فريق ملعبش كويس وخسر جمهوره مش هايكون حاسس بالظلم وهيتقبل الخسارة إنما وجود مشاكل وأزمات تحكيمية ستجعل الخاسر وجمهوره يشعران بمرارة الظلم ولن تنتهى المباراة” وتابع الثعلب الصغير، “الفريق المنظم والأجدر خلال أحداث اللقاء سيفوز وسينال تحية منافسه دون أى مشاكل، هذه هى كرة القدم “. وتشهد بطولة دورى أبطال أفريقيا حدثًا فريدًا بتأهل عملاقى الكرة المصرية “الأهلى والزمالك” إلى نهائى البطولة، المقرر له يوم 27 نوفمبر الجارى باستاد برج العرب بالإسكندرية، وسيكون نهائى برج العرب تاريخيًا بين الأهلى والزمالك، بوصفه الأول فى التاريخ بين القطبين الكبيرين، وسيكون هذا النهائى الأول بين فريقين من دولة واحدة فى قارة أفريقيا. وتأهل الأهلى إلى المباراة النهائية من بطولة دورى أبطال أفريقيا بعد فوزه على الوداد المغربى، حيث انتهى لقاء الذهاب الذى أقيم بين الفريقين باستاد محمد الخامس بالمغرب بفوز الأحمر بهدفين دون رد، قبل أن يؤكد الأحمر تفوقه فى لقاء الإياب بالقاهرة بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليعبر نصف النهائى بنتيجة 5 / 1 فى مجموع المباراتين. فيما تأهل الزمالك للنهائى الأفريقى بعد فوزه على الرجاء المغربى حيث انتهى لقاء الذهاب الذى أقيم على ملعب محمد الخامس بفوز الفارس الأبيض بهدف دون رد، قبل أن يؤكد تفوقه فى لقاء الإياب بالقاهرة ويفوز بثلاثة أهداف مقابل هدف ليعبر دور نصف النهائى بنتيجة 4/1 فى مجموع المباراتين.