كشفت مؤسسة “روس كوسموس”، عن إطلاق مركبة فضائية، مأهولة تحمل رواد فضاء روس، فقط إلى المحطة الفضائية الدولية لأول مرة في تاريخها ستستقبل فى أبريل 2021 مركبة فضائية. وجاء في بيان المؤسسة المنشور على موقعها الرسمي، “وافقت اللجنة المختصة باختيار رواد الفضاء على الطاقم الأساسىي والاحتياطي للبعثة 65 إلى المحطة الفضائية الدولية. ومن المقرر إطلاق المركبة الفضائية المأهولة “سويوز إم إس-18” في شهر أبريل عام 2021 من مطار بايكونور الفضائي، وعلى متنها طاقم روسي فقط”، وفقا لموقع “RT”. ويشير بيان المؤسسة، إلى أن الطاقم الأساسي يتألف من رواد الفضاء الروس: أوليج نوفيتسكي وبيوتر دوبروف وسيرغي كوراسكوف، أما الطاقم الاحتياطي فيتألف من أنطون شكابليروف وأندريه بابكين ودميتري بيتيلين. ويذكر أن مؤسسة “روس كوسموس” سبق أن أعلنت في شهر سبتمبر الماضي، أن المركبة الفضائية المأهولة “سويوز-إم إس-18” ستطلق إلى المحطة الفضائية الدولية يوم 1 أبريل 2021 من مطار بايكونور الفضائي بواسطة صاروخ النقل Soyuz-2.1a، وعلى متنها طاقم روسي بالكامل. و منذ إنشاء المحطة الفضائية الدولية، لم يسبق لها استقبال مركبة فضائية تحمل طاقم روسي بالكامل.