أعلن رئيس مؤسسة “روس كوسموس”، دميترى روجوزين، أن روسيا تخطط لإطلاق أقمار صناعية لرصد الأرض ووضع خارطة ثلاثية الأبعاد لها، وخلال اجتماع مع رئيس مجلس الوزراء الروسى، ميخائيل ميشوستين، قال روجوزين، “إن إطلاق أقمار Aist-2T-1 و Aist-2T-2 التى طورتها روسيا لصنع خارطة مجسمة للأض من المفترض أن يجرى عام 2023”.

ومن جهة أخرى، كان نائب مدير نظم GLONASS الملاحية فى مؤسسة “روس كوسموس”، فاليرى زايتشكو، قد صرح بأن المؤسسة عازمة على إطلاق قمرين صناعيين من نوع Aist-2T، ستبدأ مهمتهما عام 2023، وأن تطوير هذه الأقمار جرى بين “روس كوسموس” ومركز “بروجريس” للصناعات الفضائية الموجود فى مدينة سمارا.

وفى وقت سابق ذكر الموقع الرسمى لمشتريات الدولة الروسية أن “روس كوسموس” تطور مجموعة من أقمار Aist الصناعية التى ستستخدم لاستشعار الأرض عن بعد، وكانت قد أبرمت عقودا بقيمة 2.1 مليار روبل لتصنيع اثنين من هذه الأقمار.

أما مركز “بروجريس” الروسى للصناعات الفضائية فأشار إلى أنه يساهم فى تطوير الأقمار المذكورة، ويعمل أيضا على تطوير قمر جديد لاستشعار الأرض عن بعد من نوع Resurs-P، من المفترض أن يرسل إلى مدارات الأرض عام 2021.