أعلنت وكالة ناسا عن تأجيل إطلاق مهمة SpaceX Crew-1 حتى أوائل إلى منتصف نوفمبر المقبل، حيث ستنقل المهمة فى النهاية ثلاثة رواد فضاء من وكالة ناسا ورائد فضاء من وكالة الفضاء اليابانية جاكسا إلى محطة الفضاء الدولية، بحسب موقع The verge الأمريكى، وقالت ناسا فى بيان إن المهمة التى كان من المقرر إجراؤها فى 31 أكتوبر، تأجلت لإتاحة الوقت لحل مشكلات المرحلة الأولى من مولدات الغاز على صاروخ فالكون 9، وعند إطلاقه، سيكون رواد الفضاء الأمريكيون مايكل هوبكنز وفيكتور جلوفر وشانون ووكر، بالإضافة إلى رائد الفضاء اليابانى سويشى نوجوتشى على متن أول مهمة مأهولة من سبيس إكس إلى محطة الفضاء الدولية.

ويعد Crew-1 من بين ست بعثات مخطط لها تخطط SpaceX لإرسالها إلى محطة الفضاء الدولية بموجب عقد مع وكالة ناسا، تم منحه فى عام 2014 كجزء من برنامج Commercial Crew الذى جلب شركات القطاع الخاص إلى برنامج الفضاء الأمريكي.

وكانت رحلة Crew Dragon الأولى من SpaceX، DM-2، أو Demo-2، عبارة عن مهمة اختبارية جلبت رواد فضاء ناسا دوج هيرلى وبوب بهنكن إلى محطة الفضاء الدولية فى مايو فى زيارة لمدة شهرين، وقد رست The Crew Dragon بمحطة الفضاء الدولية وعادت بأمان إلى الأرض فى الثانى من أغسطس، مما أعطى وكالة ناسا البيانات التى تحتاجها للتصديق على رحلات منتظمة من وإلى محطة الفضاء الدولية مع رواد فضاء على متنها فى المستقبل.