رتفعت مؤشرات بورصة الكويت، بمستهل تعاملات جلسة اليوم الأحد، بداية جلسات الأسبوع، إذ صعد مؤشر السوق العام بنسبة 2.34% رابحاً 127.190 نقطة ليصل إلى مستوى 5574.14 نقطة، وقفز مؤشر السوق الأول بنسبة 2.74% رابحاً 165.500 نقطة ليصل إلى مستوى 6186.34 نقطة، وزاد مؤشر السوق الرئيسي بنسبة 1.38% رابحاً 59.590 نقطة ليصل إلى مستوى 4363.12 نقطة، وارتفع مؤشر رئيسي 50 بنسبة 1.87% رابحاً 81 نقطة ليصل إلى مستوى 4400.70 نقطة.
وبلغ حجم التداول بمستهل التعاملات نحو 350.4 سهم بقيمة 59.7 مليون دينار كويتي عبر تنفيذ 11.6 ألف صفقة، وصعد 11 قطاعاً ببورصة الكويت على رأسها قطاع البنوك بنسبة 2.87%، أعقبه قطاع الصناعة بنسبة 2.70%، تلاه قطاع المنافع بنسبة 2.50%، ثم قطاع الخدمات المالية بنسبة 2.15%، ثم قطاع العقار بنسبة 1.89%، ثم قطاع المواد الأساسية بنسبة 1.65%، ثم قطاع الخدمات الاستهلاكية بنسبة 1.63%، ثم قطاع الاتصالات بنسبة 1.52%، فيما تراجع قطاع التكنولوجيا بنسبة 0.57%.
وجاء سهم الشركة الأولى للاستثمار على رأس القائمة الخضراء المُدرجة بالبورصة بارتفاع نسبته 18.41%، يليه سهم شركة جياد القابضة بنسبة 14.21%، ثم سهم شركة مجموعة المستثمرون القابضة بنسبة 11.46%، فيما تصدر سهم شركة سنام العقارية القائمة الحمراء بانخفاض بنسبة 9.43% يليه سهم شركة دار الثريا العقارية بنسبة 4.99%، ثم سهم شركة حيات للاتصالات بنسبة 4.95%.
وفي سياق متصل أعلن بنكا بيت التمويل الكويتي-بيتك، وبنك الكويت الوطني، عن توقيع اتفاقية تمويل مجمع مع مؤسسة البترول الكويتية بقيمة مليار دينار كويتي، وذلك لتمويل الإنفاق الرأسمالي، ويتولي “بيتك” البنوك المسئول عن ترتيب الشريحة الإسلامية بقيمة 400 مليون دينار كويتي وتسويقها، وكذلك وكيلاً للبنوك الإسلامية، وتبلغ حصة “بيتك” 304 مليون دينار كويتي في التمويل المذكور، ويعد التمويل الممنوح لمؤسسة البترول الكويتية من ضمن الأعمال الاعتيادية التي يقوم بها “بيتك”، ولا يوجد أثر جوهري على المركزي المالي لبيتك.
وأعلنت بنوك بوبيان، الخليج، البنك الأهلي الكويتي، عن مشاركتها بمبلغ 60 مليون دينار لكل بنك من ضمن البنوك التقليدية في اتفاقية التسهيلات الائتمانية المشتركة.