في بيانه الكتابي للجنة التحقيق قال أندروز إنه يرى نفسه كالمسؤول الأول والأخير عن آداء حكومة فيكتوريا أثناء الأزمة الصحية وخاصةَ عن القرارات المتخذة لرسم الخطة وتحديد عمليات برنامج فنادق العزل.

مَثُلَ اليوم رئيس حكومة ولاية فيكتوريا دانيل اندروز أمام لجنة التحقيق في فنادق العزل الخاصة بكورونا في فيكتوريا، ليدلي بشهادته.

في يومها الاخير، ستقيم اللجنة الشهادات التي استمعت لها على مدار الأشهر الماضية والتي ادّعت خروقات عديدة من موظفي وزارة الصحة ومسؤولين عن فنادق الحجر ولاسيما موظفي الأمن الذين استخدمتهم الحكومة لتأمين الفنادق.