قال رئيس الوزراء الأسترالى سكوت موريسون اليوم الجمعة إن أستراليا ستلتزم بخطط زيادة تخفيف القيود التي فرضت بسبب فيروس كورونا، رغم ارتفاع عدد حالات الإصابة في ولاية فيكتوريا.

وقال موريسون خلال إفادة صحفية في العاصمة كانبيرا “ستكون هناك موجات تفش وما يهم هو أن نواصل بناء قدراتنا للتعامل مع هذه الموجات”.

ودفعت أستراليا بسيارات إسعاف ومراكز فحص متنقلة في الولاية بعد تجدد تفشي المرض الذي يصيب الجهاز التنفسي.