قام مهندس معماري بتحويل مبنى من ثلاثة طوابق إلى منزل أحلام مستوحى من الغابات ليتيح المتعة لعائلته، فعندما اشترى كلينتون كول وهو أب لثلاثة أطفال عقارا بمساحة 90 مترًا مربعًا في دارلينجتون في غرب سيدني بأستراليا، مقابل 930 ألف دولار أسترالي في عام 2015، كان الهيكل “غير القابل للسكن” في حالة “سيئة تمامًا” لدرجة أنه كان لابد من تدميره وهدمه للأرض وبنائه مرة أخرى.

بعد خمس سنوات فقط، منزله الفريد الذي كلف ما يزيد قليلاً عن مليون دولار لإعادة البناء والتصميم هو واحد من 55 منزلًا في نيو ساوث ويلز تم ترشيحها في جائزة “واحة العزلة” التي اختارها المعهد الأسترالي للمهندسين المعماريين، والتي تعترف بمساكن يمكن اعتبارها “الحلم” للناس خلال فترة الحجر الصحي، إذ سيحب أصحابها عزل أنفسهم بكل سرور.

 على الرغم من مواجهة مشكلات هيكلية ومشكلات في أذونات التخطيط، تم تحويل المنزل بنجاح إلى مساحة فاخرة تبلغ سعرها الآن 2.5 مليون دولار كاملة مع ثلاثة مستويات من مساحة المعيشة الفاخرة وحديقة نباتية جميلة على السطح.