اندرو حلمي
مراسل الأنوار في المكسيك

إعداد / أندرو حلمي

رحل عن عالمنا الفنان المصرى العالمى ديميس روسوس، عن عمر يناهز الـ 68 عامًا فى مستشفى هايجييا فى أثينا.

ولد روسوس فى حى الأزاريطة بالإسكندرية عام 1946 من أب وأم من أصل يونانى، خسر والداه جميع ممتلكاتهما إثر أزمة قناة السويس، مما اضطرهما إلى مغادرة مصر والعودة إلى اليونان، وعاد مع عائلته إلى موطنهم الأصلى اليونان، وكان يبلغ من العمر 15 عاما.

بدأت علاقته مع الموسيقى فى سن الـ10 سنوات، مع عزف آلة «الترومبيت» وتأثر بموسيقى الجاز، وبدأ الغناء فى كورال الكنيسة البيزينطية اليونانية بالإسكندرية، وعندما عاد إلى اليونان بدأ بالعزف على الترومبيت بديسكوهات أثينا، والتحق فى سن الـ17 بفرقة «ذى إيدولز» وكان فيها عازف جيتار ومغنى فوكال وراء المغنى الأساسى.

بدأت شهرة روسوس عند مرض المطرب الأساسى بالفرقة وقام هو بالغناء بدلا منه، و فؤجئ الجمهور بصوته وأدائه المتميز حتى ذاع سيطه، والتقى بعدها الملحن لاكيس فالفيانوس الذى طلب منه تأسيس فرقة غنائية ويتولى هو الغناء كمطرب أساسى للفرقة، ومن خلالها كوّن فرقته الأولى «we five» التى أثارت ضجة كبيرة. وأسس ديميس روسوس فرقته الثانية تحت اسم «أفرودايتيز تشايلد Aphrodite’s Child» التى وصلت فرنسا أثناء ثورة مايو 1968 ثم قاموا بتسجيل أغنياتهم وبدأت شهرته تجول وتسطع خارج حدود اليونان لأوروبا والعالم كله. باع الألبوم الأول له أكثر من 100 نسخة فى فرنسا فقط، وبعدها بـ6 شهور كانت أغنيته «المطر والدموع Rain and tears» تحقق أعلى نسبة مبيعات فى أوروبا.

عام 1975 زار ديميس روسوس مصر لأول مرة بعد مغادرته لها وهو صغير ، وشارك فى حفل استعراضى فى نادى الجزيرة بالقاهرة، وكانت الزيارة الثانية فى آواخر التسعينات وقام بالغناء بدار الأوبرا.

كانت الزيارة الأخيرة عام 1999 فى افتتاح المهرجان الدولى الخامس للأغنية الذى أقيم فى مركز القاهرة الدولى للمؤتمرات.